جديد الأخبار

جديد الصور

جديد الفيديو

جديد الصوتيات

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

الأخبار
أحداث اليوم
ذكرى استشهاد عقيلة بني هاشم
ذكرى استشهاد عقيلة بني هاشم
ذكرى استشهاد عقيلة بني هاشم
25-05-2013 10:11






السلام عليك يا بنت من قاد زمام ناقتها جبرائيل وشاركها في مصابها إسرافيل وغضب بسببها الرب الجليل وبكى لمصابها إبراهيم الخليل ونوح وموسى الكليم في كربلاء الحسين الشهيد الغريب السلام عليك يا بنت البدور السواطع السلام عليك يا بنت الشموس الطوالع ورحمة الله وبركاته

اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم واهلك عدوهم واحفظ خادمهم،،،


على اعتاب القداسة ... وعلى منابر الاحزان .. تقف القلوب خاشعه تنزف الم وجروح .. تذرف دمع المصاب والاحزان .. يلتقي الحزن بالحزن والجرح علي الجرح والالم بين الألم ماتبقى من دمعات ليفرغ هاطله يستمدها من هول المصاب متجرعا عظم الفاجعه .. حيث تمدد نور الاحزان علي فراش المرض والمصاب معلنا لحظاته الاخيرة بعدما قاسي وعانى غصص ومصائب ..


والتف الألم بالصبر ليغسل ماتبقى من دموع بدموع حارقه تزفرها الروح الصابرة ... ويحتضنها ذاك النور القدسي ليلملم الانات الخافته ..


تلك هي روح الصبر ... لسيدة الصبر .. لأميرة الصبر ... ذاك القدسي .. لسيدة القداسة .. واميرة القداسه .. تلك الروح وذاك النور الذي تضمنا امرأة .. ليس على الوجد لها من مثيل ..


امرأة .. تقف الحروف بين يديها ساجدة منحنيه بإجلال .. لأن الله سبحانه وتعاله حباها واجتباها واختارها لتحمل اثقال النبوة والامامة علي عاتقها بقلب عشق الحب الالهي ..


فخشعت القلوب وتعالت الصرخات وضجت الدموع والدمع ينزف احمرا من جفون الصبر والشجاعه والبطولة والتفاني والفداء والتقى والطهارة والعفه والحياء ..


لتبكي فراق الروح الطاهرة عن عالم الدنيا ملتحقه ببارئها مع ركب ابائها واخوتها لتجدد الدمعه شاكيه المصاب الجلل والفقد العظيم .. لروح "زينب الكبرى" عليها وعلى ابائها وابنائها واخوتها التحية والسلام ...


فعظم الله لك الاجر سيدي وملاي ياصاحب الزمان بمصابك العظيم بإستشهاد عمتك الحوراء زينب عليها السلام


 


ظهور صفات المعصومين في زينب سلام الله عليها:


 


1 - الولاية والقدرة التكوينية حيث إشارت بيدها إلى الناس وهي في الكوفة فارتدت الأنفاس وسكنت الأجراس وهذا يدل على سيطرتها التكويني على كل شئ. 2 - العلم اللدني الذي اكتسبته زينب عليها السلام من الامام الحسين عليه والسلام وهو علم الإمامة، قال عنها الامام زين العابدين عليه و السلام فقد كانت "عالمة غير معلمة" وقد ظهر كل شئ في خطبتها العظيمة في الكوفة والجدير بالذكر أن الزهراء عليها السلام أخذت ابنتها زينب آلي المسجد وخطبت الخطبة الفدكية و كانت زينب عليها السلام آن ذاك في السابعه من عمرها، فكيف استطاعت أن تحفظ الخطبة بأكملها وتنقلها إلى الآخرين حتى تصل إلينا؟ فلولا اتصالها بالغيب لما استطاعت زينب أن تنقل هذه الخطبة الغراء ذات المحتوى العميق! وكأن الزهراء عندما خطبت كانت تقول ل لزينب بلسان حالها أن اسمعي الخطبة جيدا لأنك أنت أيضا بنفس الأسلوب ستشاهد تخطبين وانت بالكوفة، وهذا ما حدث حيث خطبت زينب في الكوفة بنفس النمط كما هو واضح لكل من يتعمق في الخطبتين ويقايسهما معا، وكأن الزهراء هي التي تكلمت في الكوفة فالعبارات متقاربة والنسق واحد


 


ولكن هناك فرق كبير بين الموقفين:فعندما دخلت الزهراء آلي المسجد وخطبت كانت تخاطب المهاجرين والأنصار والأرضية كانت مهيأة لبنترسول الله ، أما زينب عليها السلام فكانت تعد اسيرة هم أعدائها الذين فالمخاطبون قتلوا أولادها وأخوتها، ولكنها مع ذلك استطاعت أن تسيطر على المجلس سيطرة كاملة، ورغم أنه ينبغي أن يمركز جميع للخطيب مشاعره وحواسه ليتمكن من توضيح مقصوده الأ أن زينب عليها السلام تلك المصائب العظيمة وبعد استطاعت أن تتحدث وبكل شجاعة وصلابة، وهذا يدل علي ارتباطها بعالم الملكوت الأعلى المعنوي كما كانت أمهاالزهراء ، ف زينب عليها السلام رغم أنها كانت تلعنهم وتتهجم عليهم وتعاتبهم والمفروض أن ينفروا ويبتعدوا من خطابها إلا أنهم انقلبوا على ما كانوا عليه وخاطبوها بقولهم "والله إن شبابكم هو خير الشباب" كل ذلك يدل علي قوة روحها سلام الله عليها


 


من نفحات العقيله زينب عليها السلام


"إن قبر الحسين ، the علما يدرس أثره لأ، ولا يعفى أثره ... "


"الحمد لله الذي ختم بالسعادة لأولنا، ولآخرنا بالمغفرة والرحمة ... "


 

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 578


تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في facebook


تقييم
3.63/10 (8 صوت)