جديد الأخبار

جديد الصور

جديد الفيديو

جديد الصوتيات

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

الأخبار
جديد الموقع
بين الحكمة والفكاهة
بين الحكمة والفكاهة
27-03-2012 03:14

 



بسم الله الرحمن الرحيم

وصلى الله على محمد وآله الطاهرين

تحية طيبة فيها السلام والإبتسام ألقيها على نفوسكم يا كرام أطيب بها هذا المقام قبل أن أبدأ بأي كلام ، فسلام سلام يا أهل السلام

اليوم ومن خلال هذا المقال سأكسر حاجز الجد لأبدي البسمة على شفاهكم من خلال كلماتٍ تحوي إلى جانب الفائدة الفكاهة الخفيفة الراسمة للبشاشة لتزهر بإشراقة تعلو صفحات وجوهكم النيرة يا أعز الأصحاب

الكذب مذموم دائماً وممقوت صاحبه لكنه يبدو جميلاً حينما يتفوه به ممثلاً على مسرح التمثيل فبه يشد إعجاب المشاهدين لدرجة تجعلهم يقوموا له مُصفقين

من طبيعة المرأة أنها تحمل قلباً نابضاً ومشاعر جياشة تجذب الأبعدين ، ومع ذالك فقد نسمع أو نرى رجلاً يتحامل على إمرأة مُتهماً إياها بأنها بلا قلبٍ ولا مشاعر ، فإن فإن صدقناه فنحن على علمٍ بأن تلك المرأة قد خطفت قلبه وأثارت مشاعره وجعلته كالمجنون

مع أننا نبحث عن الراحة دائماً إلا أننا نعمل في هذه الحياة بنسبة 99% من أعمارنا ونستمتع فيها بحياة هانئة بنسبة 1% فقط

الإنسان يستساغ بحلاوة لسانه وجمال بيانه ولولا ذاك لكان منبوذاً ومعزولاً حتى لو حمل علوم الكون

من لا يشك فهو غبي

الدبلوماسية تجعل من الشرس لطيفاً ومن البخيل كريماً ومن المتكبر متواضعاً ومن المحكوم حاكماً

النظافة المادية مطلوبة والنظافة الفكرية مرغوبة

قد لا نصدق إن سمعنا أن هناك كلب أجلكم الله يتكلم ، لكننا نصدق إن سمعنا أن هناك رجل ينبح

الإبتسامة هي الماكياج الذي لا يمحيه الماء والصابون

قد يعجب بشخص حينما نراه بلباس جميل لدرجة نقوم له احتراما لكننا وبعد أن نسمع حديثه نهرب من زلة لسانه وركاكة فكره

نقول لمن يعمل القبيح ، توقف عن ذلك واقبل على فعل الجميل لكي تقلل من فاعلي القبيح واحداً وتزيد فاعلي الجميل واحداً

حياتنا كابٌ مفتوح تحتاج إلى قارئ متمعن

من يبحث عن الندم فليتحدث عند الغضب

صــ آل محمد ــداح

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 217


تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في facebook


تقييم
0.00/10 (0 صوت)