جديد الأخبار
جديد المقالات

جديد الصور

جديد الأخبار

جديد الفيديو

جديد الصوتيات

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

المقالات
مقالات ولائية
كتاب: الموجز في المنطق
كتاب: الموجز في المنطق
12-09-2013 03:10

كتاب: الموجز في المنطق بثوبه الجديد لسماحة المرجع الشيرازي حفظه الله

صدر مؤخّراً عن مؤسسة الأنوار الأربعة عشر صلوات الله عليهم الثقافية, في طبعة جديدة ومحقّقة وحلّة جديدة, كتاب: الموجز في المنطق بثوبه الجديد, للمرجع الديني الكبير سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله, وتحقيق فضيلة الشيخ مازن التميمي دام عزّه.

الموجز في المنطق, كتاب أُلّفه سماحة المرجع الشيرازي دام ظله منذ أكثر من أربعة عقود، وقد انتُهي من تألّيفه عشية الخميس المصادف للثاني من محرم الحرام لسنة ألف وثلاثمائة وأربع وثمانين من الهجرة النبوية الشريفة، في العراق بمدينة كربلاء المقدّسة، وكان الهدف من تألّيفه:

أوّلاً: توسيع رقعة الاستفادة من هذا العلم لتشمل طلّاب المدارس الأكاديمية (الحديثة).

ثانياً: جعل الطلاّب الأكاديميين على خبرة ودراية بأهم القواعد الكلّية الحافظة من خطأ الفكر في الفهم والتحليل، إذ كان المنهاج الدراسي العام لهؤلاء الطلاّب والخطوط العلمية العريضة فيه تخلو من دراسته غالباً من الابتدائية وحتى نهاية الدراسة الجامعية في غير الكلّيات التي تختص بتدريسه كالفلسفة مثلاً، أو التي تحتاج إلى تدريسه كتمهيد لمراحل دراستها الاُخرى.

وعليه، فإنّ هذا المؤلّف يمتاز عن غيره من المؤلّفات في هذا العلم بالآتي:

أوّلاً: إنّه خاطب شريحة من الدارسين خارج إطار الحوزة العلمية والدراسات الإنسانية.

ثانياً: إنّ الغاية منه كانت التعرّف على هذا العلم من قبل الشريحة الأكاديمية، ولهذا كان موجزاً.

ثالثاً: يعدّ تألّيفه في زمانه سابقة علمية تنم عن وعي وإدراك لحاجات ومتطلّبات المرحلة.

العمل التحقيقي في الكتاب وسابقته:

قبل ذكر نوع العمل التحقيقي في هذا الكتاب، كان لابدّ من الإشارة إلى أنّ ما قمنا به من عمل لم يسبق إليه أحد من قبل، وقد توصّلنا إلى هذه النتيجة من خلال استقراء الطبعات التي توفّرت بين أيدينا، لذا فهو جديد في عمله بالنسبة للكتاب ولا سابق له بحسب الاستقراء الناقص.

وأمّا العمل التحقيقي فينحصر في النقاط التالية:

1/ الإشارة بعنوان رئيسي إلى عناوين الأبواب التي تناولها الكتاب، وهي ستة أبواب، حيث لم تكن مفرزة في النسخ السابقة.

2/ تقسيم متن الكتاب تقسيماً موضوعياً بحسب الباب في المنطق، ووضع عنوان لكل باب.

3/ تقسيم متن الكتاب في الباب الواحد إلى دروس تناسب مقدار ساعة تدريسية (60 دقيقة)، وقد جعل تسلسل أرقام الدروس بحسب تسلسل الكتاب.

4/ استبدال أرقام الفصول الفرعية بالكتابة وجعلت بين معقوفتين للدلالة على أنّها مدخلة من قبل المحقق، وقد جعلت الفصول الفرعية متسلسلة بحسب الدرس الواحد بعدما كانت بحسب تسلسل الكتاب.

5/ استخراج عنوان لكل فصل فرعي من متنه، ووضع العنوان بين معقوفتين للدلالة على أنّه ليس من متن الكتاب الأصلي.

6/ وضع عناوين للمخطّطات الواردة في الكتاب وجعلها بين معقوفتين للدلالة على أنّها ليست من متن الكتاب الأصلي، مع تقسيم بعضها إلى أكثر من مخطّط بحسب الدرس.

7/ استخراج خلاصة لكل درس تحت عنوان: (خلاصة الدرس) مع ذكر رقمه مكتوباً، ووضع العنوان بين معقوفتين للدلالة على أنّ ما تحته من متن ليس من متن الكتاب الأصلي.

8/ وضع أسئلة في ختام كل درس تحت عنوان: (أسئلة الدرس) مع ذكر رقمه مكتوباً، ووضع العنوان بين معقوفتين للدلالة على أنّ ما تحته من متن ليس من متن الكتاب الأصلي.

9/ نقل بعض العناوين التي كانت في غير محلّها إلى مكانها المفترض وجودها فيه موضوعياً، وذلك بموافقة مؤلّف الكتاب.

10/ إضافة الساقط من المطالب في الطبعات السابقة، والذي لم يلتفت إليه للتقيّد بأمانة عدم التصرّف بالمتن، وذلك بخطّ مؤلّف الكتاب.

يقع الكتاب في (206) من القطع الكبير (24×17).

لتحميل الكتاب
اضغط هنا

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2355


تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في facebook


آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي
 آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي

تقييم
3.14/10 (49 صوت)