جديد الأخبار
جديد المقالات

جديد الصور

جديد الأخبار

جديد الفيديو

جديد الصوتيات

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

المقالات
مقالات ولائية
نورك الوضاء أذهلني
نورك الوضاء أذهلني
05-03-2012 01:36




بسم الله الرحمن الرحيم

وصلى الله على محمد وآله الطاهرين

معذرة سيدي .. نورك الوضاء وجمال اليوم الذي فيه أرسلت الشمس خيوطها
الذهبية مُعلنة إطلالتك على هذا الكون جعلتني مذهولاً لا أعرف من أين أبدأ
وبأي خاتمة أُنهي هذا المقال .. لذا توقفت لأيام علني بذلك أتمكن من جمع
حروفي لأصيغ منها كلمات تتناسب والمناسبة العظمة التي فيها أزهر نورك على
هذه الدنيا مظهراً الخير للبشرية جمعاء فأنت والد من بيده الخلاص وإطلالتك
تعني قرب الخلاص من الإستعباد

نعم سيدي ..

بسم الله الرحمن الرحيم

وصلى الله على محمد وآله الطاهرين

معذرة
سيدي .. نورك الوضاء وجمال اليوم الذي فيه أرسلت الشمس خيوطها الذهبية
مُعلنة إطلالتك على هذا الكون جعلتني مذهولاً لا أعرف من أين أبدأ
وبأي خاتمة أُنهي هذا المقال .. لذا توقفت لأيام علني بذلك أتمكن من جمع
حروفي لأصيغ منها كلمات تتناسب والمناسبة العظمة التي فيها أزهر نورك على
هذه الدنيا مظهراً الخير للبشرية جمعاء فأنت والد من بيده الخلاص وإطلالتك
تعني قرب الخلاص من الإستعباد

نعم
سيدي .. ها أنا ذا أحاول وبعقلي القاصر أن أُظهر ولو القليل من محاسن
وجودك والتي بها استقرت الأرض واستبشر الخلق وعم السرور على هذا الكون 

نعم
سيدي .. إنه اليوم الثامن من شهر ربيع الأول ذلك اليوم الذي من الله
به على خلقه بجمال نورك وزينة وجودك فما أجمله من يوم وما أبهاه من مولد
أبهج النفوس المؤمنة وأغل الأيدي الآثمة وأحرق القلوب الحاقدة ،

نعم
سيدي .. ها هم المؤمنون قد أحيوا عظيم مولدك بالأهازيج والأفراح .. فتحوا
مجالسهم للتهاني والتبريكات وزينوا بيوتهم بالأنوار ، وعمروا الحسينيات
بالإحتفالات الرائعة والتي تحوي الكلمة والقصيد والفرحة والأهازيج قد صدحت
الحناجر بأنغام الود لك ، وارتفعت الأصوات بإظهار فضائلك ومكانتك عند خالقك
العظيم فأنت النور الحادي عشر من أنوار الهدى الذين بهم عُرف الله فعبد حق
العبادة وبهم ارتقت العقول بنور علمك  وبهم تطيبت النفوس فسمت بصفات النبل
وازدانت بجمال الخُلق

معذرة
سيدي لتقصيري .. فحرفي هزيل وكلماتي باهتة ومهما حاولت أن أظهر عظمتها فلن
أتمكن لأنك فوق الحروف وأعلى من أي كلم ، فأنت عظيم عند الله والعظيم لا
يعرف مكانته إلا العظيم ولا يتمكن من إظهار فضله إلا من عظمه ورفع قدره
وأعلى منزلته ألا وهو الله العلي العظيم

سيدي أبا
محمد .. كلماتي هذه أردتُ منها التبرك بيوم ولادتك ليس إلا ، فكما أسلفت
لستُ مؤهلاً لإظهار فضلك لأني هزيل وحقير أمام نور وجودك ، وكلامي فيك لا
يساوي قطرة في محيط متلاطم

أُهنئ
نفسي والمؤمنين بإحياء ذكراك سيدي وأدعو الله أن يتقبل مني ومنهم زينة
الإحتفاء بيوم إطلالتك على هذا الكون ، كما أدعوه أن يتفضل علينا بتعجيل
فرج نجلك الإمام المنتظر وأن يُسعدنا برؤية نور وجهه وأن يوفقنا لنصرته على
أعداء الله وأعدائه وأن يرزقنا الشهادة بين يديه وتحت لوائه بجاهك العظيم
عند الله جل وعلا

سلامٌ عليك في الولين وسلام عليك في الآخرين وسلام عليك في الملأ الأعلى وسلام عليك في المؤمنين المتقين

صــ آل محمد ــداح

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 270


تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في facebook


صداح آل محمد
تقييم
1.00/10 (3 صوت)