جديد الأخبار
جديد المقالات

جديد الصور

جديد الأخبار

جديد الفيديو

جديد الصوتيات

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

المقالات
مقالات ولائية
لفرحه في ضيافة الله
لفرحه في ضيافة الله
20-09-2009 02:53




نقل
أن الإمام الحسن بن علي عليهما السلام نظر إلى الناس يوم الفطر يضحكون
ويلعبون ، فقال لأصحابه - والتفت إليهم - : إن الله عز وجل خلق شهر رمضان
مضمارا لخلقه ، يستبقون فيه بطاعته ورضوانه ، فسبق فيه قوم ففازوا ، وتخلف
آخرون فخابوا ، بالعجب كل العجب من الضاحك اللاعب في اليوم الذي يثاب فيه
المحسنون ويخسر فيه المقصرون ، وأيم الله لو كشف الغطاء لشغل محسن بإحسانه
ومسئ بإساءته .

*****

إقبال الأعمال - السيد ابن طاووس - ج 1 - ص 467 - 468



بسم الله الرحمن الرحيم


اللهم صلِ على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


 


 


[[   الفرحة  في ضيافة الله  ]]


 


وداعاً لشهر الخير وأهلاً بعيد المسلمين


ها
قد انتهى الشهر الفضيل فهنيئاً لكل من حظي ببركاته ، ونال خيراته ، وودعه
حاملاً أثاره ، مستبشراً بما حباه ربه ، مستقبلاً يوم العيد 0


فالعيد ليس لبس الجديد فقط ولكن العيد  الحقيقي من أمن الوعيد ، فهذة الليلة  العظيمه تضاهي ليلة القدر بمكانتها فقد قال امير المؤمنين [ع] : سينال العاملون جزاء أعمالهم  في هذة (1)


 


00


00


وقد سنّ الله لهذه الليلة أنواع من العبادات مبتدئاً با الغسل


فبغسل
المؤمن لبدنه تتساقط ذنوبه القبيحة مع قطرات الماء الطاهرة فتزكى نفسه
وينقى جسده ويقبل على ربه وعلى الناس وقد نظف جسمه وطهر روحه 0


واذا أراد المؤمن ان يتوجه لربه بصلوات هي مستحبه   صلى ركعتين في الأولى بعد الحمد سورة التوحيد ألف مره وفي الثانية سورة التوحيد مرة واحده ،


وبعد التسلم يسجد قارئاً هذا الدعاء مائة مره : يا ذا المن والجود ، يا ذا المن والطول ، يا مصطفي  محمداً [ ص ] وأفعل بي ---- ويذكر المؤمن


حاجته 0


فقد روي عن أمير المؤمنين (ع) انه كان يصلي الركعتين بالسورة المذكورة ، ثم بعد فراغه من السجود كان يقول :غف والذي نفس محمد بيده لا يفعلها أحد يسأل الله شيئاً الا اعطاه ولو أتاه من الذنوب بعدد رمل عالج غفر الله تعالى له (2)


00


00


ولا ننسى سيد الشهداء  مولانا الإمام الحسين عليه السلام فا زيارته تجديد  للولاء وأعاده  للوفاء
، وبذكره تكمل الفرحة فكم هو جميل أن نتوجه الى الله في هذة الليلة بسيد
شباب أهل الجنة وكم هو جميل أن نطرق باب الله بوجهه ونسأله بحق حرمته لقضاء
حوائجنا  وتلبية أمالنا 0


وزيارته من المستحبات المؤ كده في هذه الليلة المباركة


فسلام على من غسله دمه ،والتراب كافوره ،ونسج الريح أكفانه


والقنى الخطي نعشه وفي قلوب من والاه قبره 0


 


00


00


أما يوم العيد فهو يوم فرحه وسرور على قلب المؤمن فقد أتم صيام فرضه ودخل ضيفاً على ربه في يوم عيده فيبدأ هذا اليوم بأعمال  قد اختصت به


فيقرأ الدعاء المعروف والتي مطلعه [ اللهم أني أتوجه إليك بمحمد ] (3)


00


00


ولا ننسى ان نزكي أنفسنا بأخراج  زكاة الفطر ففيها مواساة لأخوتنا المسلمين


وكذلك الغسل في يوم العيد من الأعمال المهمة ويفضل قراءة هذا الدعاء


[
اللهم ايماناً بك ، وتصديقاً بكتابك ، وأتباع سنة نبيك محمد ثم سمّ ،
واغتسل ، واذا فرغت من الغسل قل : اللهم اجعله كفارة لذنوبي ، وطهّر ديني
اللهم اذهب عني الدنس
(4)


ويستحب في يوم العيد أمور أخر من أهمها الأتي :


1-  ارتداء  الملابس الجديدة والتعطر بأفضل أنواع العطور


2-   تناول بعض الطعام قبل صلاة العيد ولأفضل ان يتناول القليل من التمر


وقد ورد استحباب تناول القليل من تربة الإمام الحسين (ع) فهي شفاء من كل داء (5)


3-  صلاة العيد وهي ركعتان


4-  زيارة سيدنا الشهيد مولانا الإمام  الحسين عليه السلام


5-  قراءة دعاء النذبه 0


 


00


00


 


 


ويجدر بنا أخواني في هذا اليوم ان تكون قلوبنا متعلقه با الله ، خائفة، راجية قبول أعمالنا ، طالبين الرحمة من خالقنا 0


 


وعلينا ان لا ننسى مواساة أهل بيت الرحمة فايوم العيد كان يوماً كئيباً عليهم فقد تجرع أبناء علي وفاطمة مرارة اليتم في النهاية من الشهر الفضِيل 0


 


ولا
شك أن حزنهم على والدهم قد افقدهم فرحتهم بيوم العيد ،وليكن  دعائنا
 بأخلاص لتعجيل الفرج لمولانا صاحب العصر والزمان الإمام المهدي المنتظر
عليه السلام


فكم هو مؤمل أن نحتفل بهذا اليوم وهو بين أعيننا نبارك لهُ  ونقبل يديه المباركة ،


 


ولا
يسعني في نهاية المطاف الا أن أدعو لكم ولكافة المسلمين والمسلمات في شتى
أنحاء العالم بالخير وقبول اعمالنا وأن يعيدنا ويعيدكم عليه بأفضل حال
00000 سأليكم الدعاء


 


 


*********


المصادر


1-   ليالي وأيام مباركة صــ 85


2-   أقبال ألعمال للطوسي  صــ 272


3-  الأقبال صـــ272


4-   الألقبال  صـــ279


  32 مسار الشيعة للمفيد صــ

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 200


تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في facebook


تقييم
1.00/10 (2 صوت)